انه لشرف كبير تكرمكم وزيارتكم
لنا نتمنى ان نكون عند حسن رضائكم وان شاء الله ستجدون كل ما تصبوا له نفسكم وتتمناه
وهاهي ايدينا نمدها لكم وندعوكم للانضمام الينا لتصبحوا من افرد اسرتنا المتواضعه وتنيرونا بي مواضيعكم وردودكم النيره بكم نفيد ومنكم نستفيد
هنا في قصر الاحلام الوردية نلتقي و الى الافق نرتقي
ورمضان كريم







 
الرئيسيةالاحلام الورديهس .و .جبحـثالتسجيل دخولضع مشكلتك هناالتسجيل
Cool Hot Pink
Pointer
أهلا بك من جديد يا زائر آخر زيارة لك كانت في
 
 
 
 
 
 


شاطر | 
 

 تساؤلات.....

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مدام فراشة
الاعضاء المتميزون
الاعضاء المتميزون


انثى
مشآرڪآتي مشآرڪآتي : 494
العمر : 33
العمل/الترفيه : شيف
المزاج : شقـــية
عضـِـوْيُتـًے : 150
بُـلاآآدٍيـے : ....
الاوسمه
sms لا اله الا اله سيدنا محمد رسول الله وحدة لا شريك له
عارض احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: تساؤلات.....   الإثنين 17 مايو 2010, 14:59



موضوع يحيرني بفكرته ، هناك حكمة عجيبة نغفل عنها فيه.

لماذا يُـمـنـي الله الأنـسـان بالـحـور العـيـن ؟

عندما يريد الإسلام تحفيز الإنسان وتشجيعه على العمل الصالح وصيانة نفسه بالتقوى لنيل المغفرة والرضوان الإلهي دائما ما يستخدم أساليب عدة ، منها وصف الجنة الموعودة للمؤمنين ببساتينها وفواكهها وخمرها ووووو أشياء كثيرة.

هناك ترغيب وترهيب... ترهيب من النار وترغيب في الجنة.

ولكن الذي شد انتباهي هو إغراءه بالحور العين ، فتارة يقول (كأنهن بيض مكنون) وتارة ( كواعب أبكارا ) و و و ( لم يمسسهم..) ... والقائمة تطول.

ما المغزى من الإغراء بالحور العين ولماذا هذا الأسلوب ! أليس أسلوبا غير محبب عندنا نحن الأرضيين ؟ ألا يوحي ذلك بالـ(الجنس) ؟!! هل هو تنبيها من الله بأهمية جمال المرأة الحورية مثلاً ؟ أم لتوضيح مدى تأثير الجمال على الإنسان الذكر !

أم لتوضيح أهمية الزواج ؟ وتوفر كل المشتهيات والملذات ؟ هو تأكيد بأن النساء من الملذات ؟

هل هو إغراء إلاهي بملذات جسدية ؟ لا أدري حقاً ؟ والتكلم فيه لا يعد منقصة ولا عيباً فالله سبحانه وتعالى أغرانا به ،، فالموضوع سائغ بدليل القرآن



وصف الحور العين في الجنة



الحور: جمع حوراء وهي التي يكون بياض عينها شديد البياض، وسواده شديد السواد


العين: جمع عيناء ، وهي واسعة العين

وقد قال سبحانه وتعالى مخبرا عما أعده لعباده المتقين( وزوجناهم بحور عين)ا

كما جاء في وصف الحور بأنهن كواعب أتراب، فقال تعالى ( إن للمتقين مفازا، حدائق وأعنابا ، وكواعب أترابا)ا

والكاعب: المرأة الجميلة التي برز ثدياها، والأتراب: المتقاربات في السن، والحور العين من خلق الله في الجنة ، أنشأهن إنشاء ، فجعلهن أبكارا، عربا أترابا(إنا أنشأناهن إنشاء ، فجعلناهن أبكارا ، عربا أترابا ) والعرب المتحببات إلى أزواجهن، وكونهن ابكارا يقتضي أنه لم ينكحهن قبلهم أحد كما قال تعالى

(لم يطمثهن إنس قبلهم ولا جان)

وتحدث القرآن عن جمال نساء الجنة فقال: ( وحور عين ، كأمثال اللؤلؤ المكنون) والمراد بالمكنون : المصان الذي الذي لم يغير صفاء لونه ضوء الشمس ، ولا عبث الأيدي، وشبههن في موضع آخر بالياقوت والمرجان ( فيهن قاصرات الطرف لم يطمثهن إنس قبلهم ولا جان ، فبأي آلاء ربكما تكذبان ، كأنهن الياقوت والمرجان )، والياقوت والمرجان حجران كريمان لهما منظر حسن بديع، وقد وصف الحور بأنهن قاصرات الطرف، وهن اللواتي قصرن بصرهن على أزواجهن، فلم تطمح أنظارهن لغير أزواجهن ، وقد شهد الله سبحانه للحور بالحسن والجمال ، وحسبك أن الله شهد بهذا ليكون قد بلغ غاية الحسن والجمال

(فيهن خيرات حسان ، فبأي آلاء ربكما تكذبان، حور مقصورات في الخيام)

ونساء الجنة مطهرات عما يعتري نساء الدنيا من الحيض والنفاس والمخاط وما إلى ذلك، وهذا مقتضى قوله تعالى ( ولهم فيها أزواج مطهرة وهم فيها خالدون )ا

وقد حدثنا الرسول صلى الله عليه وسلم عن جمال نساء أهل الجنة ، ففي الحديث الذي يرويه البخاري ومسلم عن أبي هريرة رضي الله عنه - والحديث عن أول زمرة تدخل الجنة - ( ولكل واحد منهم زوجتان ، يرى مخ سوقهما من وراء اللحم من الحسن)ا

وانظر إلى هذا الجمال الذي يحدث عنه الرسول صلى الله عليه وسلم هل تجد له نظيرا مما تعرف؟ ( ولو أن امرأة من أهل الجنة اطلعت إلى أهل الأرض لأضاءت ما بينهما ولملأته ريحا ، ولنصيفها على رأسها خير من الدنيا وما فيها) رواه البخاري

وتحديد عدد زوجات كل شخص في الجنة باثنين يبدو أنه اقل عدد ، وإلا فقد ورد أن الشهيد يزوج باثنين وسبعين زوجة من الحور العين، ففي سنن الترمذي وسنن ابن ماجه بإسناد صحيح عن المقدام بن معدي كرب قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( للشهيد عند الله ست خصال: يغفر له في أول دفعة من دمه ، ويرى مقعده من الجنة ، ويجار من عذاب القبر، ويأمن من الفزع الأكبر ، ويوضع على رأسه تاج الوقار، الياقوته منها خير من الدنيا وما فيها، ويزوج اثنين وسبعين زوجة من الحور العين، ويشفع في سبعين من أقربائه)ا

ذكر ابن وهب عن محمد بن بن كعب القرظي أنه قال: والله الذي لا إله إلا هو لو أن امرأة من الحور العين أطلعت سوارها من العرش لأطفأ نور سوارها الشمس والقمر فكيف المسورة وأن ما خلق الله شيئا تلبسه إلا عليه ما عليها من ثياب وحلي

وقال أبو هريرة رضي الله عنه إن في الجنـة حـوراء يقال لها العيناء إذا مشت مشى حولها سبعون ألف وصيف[عن يمينها ويسارها كذلك] وهي تقول : اين الآمرون بالمعروف والناهون عن المنكر

وقال ابن عباس : إن في الجنة حوراء يقال لها لُعبة لو بزقت في البحر لعذب ماء البحر كله. مكتوب على نحرها من أحب أن يكون له مثلي فليعمل بطاعة ربي عز وجل

وقال عطاء السلمي لمالك بن دينار : يا أبا يحيى شوقنا. قال يا عطاء: إن في الجنة حوراء يتباهى بها أهل الجنة من حسنها لولا أن الله كتب على أهل الجنة أن لا يموتوا لماتوا عن آخرهم من حسنها. قال : فلم يزل عطاء كمدا من قول مالك اربعين يوما

غناء الحور العين

ورد في معجم الطبراني الأوسط بإسناد صحيح عن ابن عمر رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( إن أزواج أهل الجنة ليغنين أزواجهن بأحسن أصوات ما سمعها أحد قط. إن مما يغنين: نحن الخيرات الحسان ، أزواج قوم كرام ، ينظرن بقرة أعيان ، وإن مما يغنين به : نحن الخالدات فلا يمتنه ، نحن الآمنات فلا يخفنه ، نحن المقيمات فلا يظعنه)ا

وعن أنس رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( إن الحور العين لتغنين في الجنة ، يقلن : نحن الحور الحسان ، خبئنا لأزواج كرام)ا

صفة الحور

ذكر ابن القيم في كتابه بستان الواعظين صفة الحور : في نحرها مكتوب أنت حبي وأنا حبك لست أبغي بك بدلا ولا عنك معدلا. كبدها مرآته وكبده مرآتها يرى مخ ساقها من وراء لحمها وحليها كما ترى الشراب الأحمر في الزجاجة البيضاء ، وكما يرى السلك الأبيض في جوف الياقوتة الصافية

دلال الحور

روي عن الحسن رضي الله عنه أنه قال : بينما ولي الله في الجنة مع زوجته من الحور العين على سرير من ياقوت أحمر وعليه قبة من نور، إذا قال لها : قد اشتقت إلى مشيتك، قال فتنزل من سرير ياقوت أحمر إلى روضة مرجان أخضر ، وينشئ الله عز وجل لها في تلك الروضة طريقين من نور ، أحدهما نبت الزعفران ، والآخر الكافور ، فتمشي في نبت الزعفران وترجع في نبت الكافور ، وتمشي بسبعين ألف لون من الغنج

غيرة الحور العين على أزواجهن في الدنيا

ورد في مسند أحمد وسنن الترمذي بإسناد صحيح عن معاذ رضي الله عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( لا تؤذي امرأة زوجها في الدنيا ، إلا قالت زوجته من الحور العين : لا تؤذيه قاتلك الله ، فإنما هو دخيل عندك يوشك أن يفارقك إلينا)ا



يعطى المؤمن في الجنة قوة مائة رجل

عن أنس رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال (يعطى المؤمن في الجنة قوة كذا وكذا من الجماع . قيل يا رسول الله ، أو يطيق ذلك؟ قال : يعطى قوة مائة رجل ) ، رواه الترمذي




تحياتي فراشة












في حياتي علمني أغلى انسان واسقاني من حكمه.. كيف يبدأ
أمل طريق الحياة وكيف اقتنص الفرص للسعادة وأمسك أول خيط
يقودني لمستقبل أخر

رسالة حب وتقديرله










عدل سابقا من قبل Aser El7ob في الثلاثاء 18 مايو 2010, 07:41 عدل 1 مرات (السبب : تم شطب الصورة التى لا تتوافق مع اهميه الموضوع)
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سنين الصمت


avatar

الجنسيه :
  • مصريه

انثى
مشآرڪآتي مشآرڪآتي : 971
العمر : 9
العمل/الترفيه : ربنا يكرمنى
المزاج : الحمد لله تمام
عضـِـوْيُتـًے : 106
بُـلاآآدٍيـے :
الاوسمه
sms لا اله الا اله سيدنا محمد رسول الله وحدة لا شريك له
عارض احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: تساؤلات.....   الإثنين 17 مايو 2010, 18:48




اسمحيلى انتى دينتك ايه

انتى مسلمه ولا لكى ديانه اخرى

بدات اشك ومش انا لوحدى

يمكن مش من حقى

ولكن مواضيع فى الاستهزاء بالاسلام كترت اوى

مرة بالحجاب للمراءة

والذقن للرجل المسلم

والان حور العين وتقولى ( إغراءه بالحور العين )

وتقولى ا يوحي ذلك بالـ(الجنس) ؟!!


هل هو إغراء إلاهي بملذات جسدية ؟

حتى كلام ربنا بداتى تشككى فيه

حتى الحجاب الفرض بتنكرى فرضيته وسالتك سؤال

من جهلك بيه مجوبتهوش

لانك اداة لنقل كلام الغرب وتخريب عقول المسلمين

حضرتك بتحطى السم فى العسل بحجه انك بتستفسرى

وليكى حق تتمادى فى ذالك

لان الكبار اللى هنا سيبينك مرة واتنين وتلاته


وشكلهم مش وخدين بلهم

الدين لله ولكن يهمنى اعرف دينتك

علشان لو انتى مسلمه يبقى للاسف تضعى مثل ذلك

وردك عندى












اللهم اجعلنى خيرا مما يظنون

وأغفر ليه ما لا يعلمون

انك غفور رحيم









!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
[center]الله!!!!!اكبر
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!![/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
سنين الصمت


avatar

الجنسيه :
  • مصريه

انثى
مشآرڪآتي مشآرڪآتي : 971
العمر : 9
العمل/الترفيه : ربنا يكرمنى
المزاج : الحمد لله تمام
عضـِـوْيُتـًے : 106
بُـلاآآدٍيـے :
الاوسمه
sms لا اله الا اله سيدنا محمد رسول الله وحدة لا شريك له
عارض احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: تساؤلات.....   الإثنين 17 مايو 2010, 19:16


كيف استطاعت نفسك اذا كنتى مسلمه

انت تتحدث عن كلام الله بهذا الاسلوب

اين الاحترام للذات الالهيه

تتحدثين مثل غيرنا من غير المسلمين

ودا مقطع عن موضوع حور العين فى منتدى مسيحى ولوحدة مسحيه

تقول ايضا عن حور العين استغفر الله وعد من الله بممارسه الجنس

لا يمر شهراً دون ان نسمع ان هناك حادثاً ارهابيا قام به مسلم ؛ وكل هذا من اجل نيل الشهادة املا في ممارسة الجنس مع الحور العين في مكان خيالي يسميه الإسلام الجنة.

اذا انتى مسلمه ما الفرق بينك وبينهم الان

[url= http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=196728]ودا المصدر اللى جبت منه [/url]

انتظرى منى المتابعه













اللهم اجعلنى خيرا مما يظنون

وأغفر ليه ما لا يعلمون

انك غفور رحيم









!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
[center]الله!!!!!اكبر
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!![/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
اميرة الورد
نجم نجوم المنتدى
نجم نجوم المنتدى
avatar

الجنسيه :
  • جزائريه

انثى
مشآرڪآتي مشآرڪآتي : 920
العمر : 10
الموقع : ارض الله واسعه في مكان لايوجد فيه خبث او مكر
المزاج : استغفر الله العظيم من كل اثم عظيم
عضـِـوْيُتـًے : 56
بُـلاآآدٍيـے :
الاوسمه
sms لا اله الا اله سيدنا محمد رسول الله وحدة لا شريك له
عارض احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: تساؤلات.....   الإثنين 17 مايو 2010, 21:18

ردي حيكون بكلام الله سبحانه وتعالى وده ردي اول على موضوعك

فتوى من موقع الاسلام سؤال وجواب

نصها كالاتي

معترضة على كون الرجل عنده حور عين يشاركونها في زوجها
ماذا سيحصل للزوجين في الجنة ؟ سمعت بأن الزوجة ستكون مع زوجها بالإضافة لسبعين من الحور في خدمته . هذا بالنسبة لي ليس عدلاً بالنسبة للمرأة إذا شاركوها في زوجها بهذه الطريقة .

الحمد لله

أولاً :

الواجب على المؤمن التسليم لأحكام الله تعالى الشرعية والقدرية ، قال الله تعالى : ( إِنَّمَا كَانَ قَوْلَ الْمُؤْمِنِينَ إِذَا دُعُوا إِلَى اللَّهِ وَرَسُولِهِ لِيَحْكُمَ بَيْنَهُمْ أَنْ يَقُولُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَأُولَئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ ) النور/51.

وإذا أشكل على المؤمن شيء من أحكام الله تعالى ولم يعرف معناه أو حكمته ، فعليه أن يقول كما قال الراسخون في العلم : ( آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا ) آل عمران / 7

ولا يجوز لمؤمن أن يقول على حكم من أحكام الله تعالى إنه ليس بعدل ، تعالى الله تعالى عن ذلك ، قال الله تعالى : ( وَمَا رَبُّكَ بِظَلامٍ لِلْعَبِيدِ ) فصلت / 46

ولا حكم أفضل ولا أحسن من حكم الله تعالى : قال الله تعالى : ( أَلَيْسَ اللَّهُ بِأَحْكَمِ الْحَاكِمِينَ ) التين / 8 .

وقال : ( أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْماً لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ ) المائدة / 50 .

ثانياً :

في هذا السؤال خطآن ومغالطة ، أما الخطأ الأول : فهو قول السائلة بأن الرجل في الجنة سيكون له سبعون من الحور العين ، والذي ثبت في السنَّة الصحيحة أن للشهيد ثنتين وسبعين من الحور العين . وأن أدنى أهل الجنة له زوجتان . ومنهم من له أكثر من ذلك .

عن المقدام بن معدي كرب قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " للشهيد عند الله ست خصال : يغفر له في أول دفعة من دمه ، ويرى مقعده من الجنة ، ويجار من عذاب القبر ، ويأمن من الفزع الأكبر ، ويوضع على رأسه تاج الوقار الياقوتة منها خير من الدنيا وما فيها ، ويزوج اثنتين وسبعين زوجة من الحور العين ، ويشفع في سبعين من أقاربه " .

رواه الترمذي ( 1663 ) وابن ماجه ( 2799 ) . صححه الألباني في صحيح الترمذي .

وقد ورد ما هو أكثر من ذلك ، رواه أبو نعيم في "صفة الجنة" عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : ( إن الرجل ليصل في اليوم إلى مائة عذراء . يعني في الجنة ) صححه الألباني في السلسلة الصحيحة (367) .

وعن أبي سعيد الخدري أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : إن أدنى أهل الجنة منزلة رجل صرف الله وجهه عن النار قبل الجنة ومثل له شجرة ذات ظل ... قال : ثم يدخل بيته فتدخل عليه زوجتاه من الحور العين فتقولان : الحمد لله الذي أحياك لنا وأحيانا لك ، قال : فيقول ما أعطي أحد مثل ما أعطيت .

رواه مسلم ( 188 ) .

قال الحافظ :

وَالَّذِي يَظْهَر أَنَّ الْمُرَاد أَنَّ أَقَلّ مَا لِكُلِّ وَاحِد مِنْهُمْ زَوْجَتَانِ اهـ .

ثالثاً :

وأما الخطأ الثاني فهو قول السائلة إن الحور العين تكون للخدمة ، وهذا غير صحيح ، بل الذي يخدم أهل الجنة إنما الغلمان المخلَّدون .

قال الله تعالى : { ويطوف عليهم غلمان لهم كأنهم لؤلؤ مكنون } الطور / 24 ، وقال : { ويطوف عليهم ولدان مخلدون إذا رأيتهم حسبتهم لؤلؤاً منثوراً } الإنسان / 19 .

وأما الحور العين فهنَّ زوجات للرجل في الجنة عدا زوجاته من أهل الدنيا ، قال الله تعالى : { كَذَلِكَ وَزَوَّجْنَاهُمْ بِحُورٍ عِينٍ } الدخان / 54 ، وقال تعالى : { مُتَّكِئِينَ عَلَى سُرُرٍ مَصْفُوفَةٍ وَزَوَّجْنَاهُمْ بِحُورٍ عِينٍ } الطور / 20 .

رابعاً :

وأما المغالطة فهي قول السائلة " هذا بالنسبة لي ليس عدلاً بالنسبة للمرأة إذا شاركوها في زوجها بهذه الطريقة " ، إذ العدل إنما هو في أحكام الشرع لا فيما يظنه من لم يعرف الشرع وأحكامه فضلاً عن حكَمه .

والأخت السائلة تظن أن ما في قلبها من الغيرة وما يعقب ذلك من الكمد والأسى سيبقى معها في الجنة ، وهذا غير صحيح ، ومن هنا جاءت المغالطة في سؤالها .

قال الله تعالى : { ونزعنا ما في صدورهم من غلٍّ تجري من تحتهم الأنهار وقالوا الحمد لله الذي هدانا لهذا وما كنا لنهتدي لولا أن هدانا الله لقد جاءت رسل ربنا بالحق ونودوا أن تلكم الجنة أورثتموها بما كنتم تعملون } الأعراف / 43 .

فليس في الجنة إلا النعيم والسرور ، ولا مكان للحقد والغل في قلوب أهل الجنة ، والحور العين خلْق من الله تعالى إكراماً لأهل الجنة زيادة في نعيمهم ، ثم إن الرجل يُعطى قوة مئة رجل في الجماع ، فليس ثمة ما يؤثر كثرة العدد على المرأة ، ولن يكون في قلبها ما يكون في الدنيا تجاه ضرائرها أو تجاه إماء زوجها .

عن زيد بن أرقم قال : قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن الرجل من أهل الجنة يعطى قوة مائة رجل في الأكل والشرب والشهوة والجماع " ، فقال رجل من اليهود : فإن الذي يأكل ويشرب تكون له الحاجة ، قال : فقال له رسول الله صلى الله عليه وسلم : " حاجة أحدهم عرق يفيض من جلده فإذا بطنه قد ضمر " . أي : انهضم ما في بطنه من الطعام . ( أَفَحُكْمَ الْجَاهِلِيَّةِ يَبْغُونَ وَمَنْ أَحْسَنُ مِنَ اللَّهِ حُكْماً لِقَوْمٍ يُوقِنُونَ ) المائدة / 50 .

رواه أحمد ( 18827 ) ، وصححه ابن حبان ( 16 / 443 ) ، والشيخ الألباني في " صحيح الجامع " ( 1627 ) .

وعن أنس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " يُعطى المؤمن في الجنة قوة كذا وكذا من الجماع ، قيل : يا رسول الله أو يطيق ذلك ؟ قال : يُعطى قوة مائة " .

رواه الترمذي ( 2536 ) ، وصححه ابن حبان ( 16 / 413 ) ، والشيخ الألباني في " صحيح الجامع " ( 8106 ) .

والله أعلم .

الإسلام سؤال وجواب




المصدر
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مدام فراشة
الاعضاء المتميزون
الاعضاء المتميزون


انثى
مشآرڪآتي مشآرڪآتي : 494
العمر : 33
العمل/الترفيه : شيف
المزاج : شقـــية
عضـِـوْيُتـًے : 150
بُـلاآآدٍيـے : ....
الاوسمه
sms لا اله الا اله سيدنا محمد رسول الله وحدة لا شريك له
عارض احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: تساؤلات.....   الثلاثاء 18 مايو 2010, 00:51

اهلين دكتورة سنين
انـامسلمة و الحمد لله و افتخر
ثانيا مش بجوبك عشان مبتفهميش موضوعاتي
مشكلة الضعفاء في الحجة بيهاجموا بدل النقاش,مفيش ثقافة الراي و الراي الاخر
تحياتي فراشة

















في حياتي علمني أغلى انسان واسقاني من حكمه.. كيف يبدأ
أمل طريق الحياة وكيف اقتنص الفرص للسعادة وأمسك أول خيط
يقودني لمستقبل أخر

رسالة حب وتقديرله








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
القلب النابض
المدير العام
avatar

مشآرڪآتي مشآرڪآتي : 624
عضـِـوْيُتـًے : 1
بُـلاآآدٍيـے : ....
الاوسمه
عارض احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: تساؤلات.....   الثلاثاء 18 مايو 2010, 07:51

موضوع شائك
اتمنى على كل مشارك وضع مصدرة هنا

اشكر الاخت اميرة الورد على التوضيحات وردها الراقى والموثق بالادله والبراهين

اتمنى من كل الاعضاء هنا والمشاركين ادارة الحوار بعقلانيه

ولن اسمح بالاخطاء

المناقشه هى تقريب وجهات نظر وليس بالضرورة اكون محق فرائى هو صواب قابل ان يكون خطا

وراى الاخرين هو خطاء قابل للصواب

اتمنى من المشاركيين اسلوب راقى فى الحوار والمناقشه

واتمنى من الاخت فراشه تاكيد مصدرها

والتى اكتشفت مع بحثى عنه جمعت هذا المصدر

واتمنى منها تاكيد اذا كان هو ام لا

مصدر

تقبلو تحياتى الخالصه
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://badrshehab.yoo7.com
سنين الصمت


avatar

الجنسيه :
  • مصريه

انثى
مشآرڪآتي مشآرڪآتي : 971
العمر : 9
العمل/الترفيه : ربنا يكرمنى
المزاج : الحمد لله تمام
عضـِـوْيُتـًے : 106
بُـلاآآدٍيـے :
الاوسمه
sms لا اله الا اله سيدنا محمد رسول الله وحدة لا شريك له
عارض احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: تساؤلات.....   الثلاثاء 18 مايو 2010, 13:32





بسم الله والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى اله واصحابه وسلم


قبل ردى على الموضوع اسمحى لى اتحدث عن شئ بسيط أسال الله ان ينفعنا به

وهو أداب الكلام ووضع التسأولات ( خاصه عندما تخص موضوع مرتبط بكلام الله ووعودة للمسلمين )

لان الحياء شعبه من شعب الايمان فما بالنا ونحن نتحدث عن شئ من كتاب الله اليس هو احق ان نستحى منه

ونضع كلمات تليق بجلال شأنه وعظيم سلطانه

عندما بحثت عن الموضوع الذى وضعتيه بين ايدينا فى هذة الصفحه وجدته منقول حرفيا من موقع اخر وهو لا عيب ولا حرام

ولكن كلامى هنا انصح نفسى واياكم فى تمعين النظر فى الكلام المكتوب قبل نقله لان كما نعلم ( وما يلفظ من قول الا لديه رقيب عتيد )

لان ممكن كلمه تدخلنا الجنه وكلمه تدخلنا النار

وكما قال الله عز وجل ( قال الله تعالى: {ولاتقل ما ليس لك به علم إن السمع والبصر والفؤاد كل أولئك كان عنه مسئولا}

كما قال أبو بكر الصديق رضي الله عنه يشير إلى لسانه ويقول: هذا الذي أوردني الموارد، قيل: أحسن شيء كلام رقيق يخرج من بحر عميق على لسان رجل رفيق،

من الكلام الجميل: أفضل ما يقال كلام رقيق يراعي فيه الإنسان..
يراعي فيه الناس اللي هم أمامنا ويخرج من بحر عميق أي

حتى يخرج هذه المسافة التي يقطعها يكون مر على القلب

وعلى العقل وفكر فيها الإنسان قبل أن يخرج هذا الكلام

، على لسان رجل رفيق، الرفق ما كان في شيء إلا زانه وما

نزع من شيء إلا شانه لكن هذا الكلام الرقيق الجميل له آداب


وهذة أاب الحديث بين البشر فما بالنا عندما نتسال عن شئ

فى كتاب الله

يقول الله سبحانه وتعالى: {وقل لعبادي يقولوا التي هي أحسن} يختار الطيب من الحديث الذي يوافق الشرع ويرضي الله ولا يؤذي الناس





المصدر



** بسم الله الرحمن الرحيم

موضوع متاع أهل الجنة من أبرز الشبهات التي أثارها أعداء الإسلام.

ولسوء الحظ فإن كثيرا من المسلمين كانوا يردون على مثيري هذه الشبهة بضرورة التسليم بما ورد..

إلا أن هذه الإجابة لا يقبلها الا المسلم الضعيف

** وفي هذه المقالة سيتم الرد على مثيري هذه الشبهة بشيء من التفصيل. **

أولا : سنعرض بعض الشبهات التي تُثار حول هذا الموضوع :

1-قال البعض من المشككين ( ينبغي أن يكون التمتع في الجنة بالحضور في الحضرة الإلهية وتسبيح الله وتعظيمه لا التنعم بسبعين من الحور العين..فلا همّ للمسلمين في الجنة إلا الغرق بإشباع الشهوات )!!

2- تعجّب البعض لما ورد في صحيح بخاري أن ((...ولكل واحد منهم زوجتان يُرى مخ سوقهما من وراء اللحم من الحسن..)) .وقالوا : هل هذا المنظر حسن أساسا !!

3- شكك البعض بعدل الله بأن تشارك الحورُ العين المرأةَ في زوجها.. وقالوا :هل هذا من عدل الله؟

وقد يطرح المزيد من هذا النوع من الشبهات..



ونحن هنا لردها ودحرها جميعها بنفس الطريقة:


الرد :

1- إن القول بأن أهل الجنة في الإسلام لا همّ لهم إلا إشباع الشهوات لا أصل له

، فقد أجمع أهل العلم أن أعظم نعيم يتحقق لأهل الجنة هو النظر إلى الله تعالى

، والدليل من القرآن : قال الله تعالى : ((وجوه يومئذ ناضرة (23) إلى ربها ناظرة (24) ))(القيامة).

أما الدليل من السنة : أن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ((إذا دخل أهل الجنةِ الجنةَ قال : يقول الله تعالى : تريدون شيئا أزيدكم؟ فيقولون ألم تبيض وجوهنا؟ ألم تدخلنا الجنة وتنجينا من النار؟ قال : فيكشف الحجاب فما أعطوا شيئا أحب إليهم من النظر إلى ربهم وهي الزيادة)).

وهذا ينفي تماما ما يقوله أهل الشبهة بأنه لا يوجد غير إشباع الغرائز الحيوانية..

بل هناك لذة روحية بالنظر إلى الله تعالى وهي أعظم النعيم على الإطلاق.

2- أن العلاقة بالحور العين هي علاقة زواج طاهر.. وليس فحشا وتفحشا كما يريد أهل الشبهة تصويرها..

والدليل : قال الله تعالى : ((متكئين على سرر مصفوفة وزوجناهم بحور عين)) (الطور-آية 52). وقال : ((كذلك وزوجناهم بحور عين)) (الدخان-آية 54)..

وهنا يتجلى إيحاء عميق في استخدام لفظة الزواج في هذه

العلاقة فيربطنا بقوله تعالى : ((ومن آياته أن خلق لكم من أنفسكم أزواجا لتسكنوا إليه وجعل بينكم مودة ورحمة إن في ذلك لآيات لقوم يتفكرون))(الروم-أية 21).

فما تقدم يلفتنا إلى الطهر في هذه العلاقة وأنها ليست فحشا..

بل يمتد المراد من هذه العلاقة لتشمل أهداف الزواج الأخرى من السكينة والمودة والمحبة وليس مجرد إشباع للرغبة الجنسية.

3- وهي النقطة الأهم في الموضوع..وهي : أن أهل الشبهة يقعون في خطأٍ فادح جدا دون أن يشعر الناس به..

وهذا الخطأ هو أنهم يبنون أفكار وتصورات غير مقبولة عن متاع الآخرة بناء على مفاهيمهم الدنيوية؛

لذلك يجدون تصوراتهم منفرة عن الجنة..

وهذا يعد خطأً فادحا لأن نصوص كل من القرآن والسنة تشير إلى حدوث تغيرات جذرية في جسم الإنسان ونفسيته في

الآخرة تخالف تماما القوانين الدنيوية التي يقيس عليها هؤلاء ؛مما يجعل فكرة قياس المتاع في الآخرة بالمتاع الدنيوي مغالطة كبيرة..

وإذا لم تتضح الصورة بعد، اقرأ الملاحظات التالية (كما أن النقاط التالية تعد أدلة على هذه التغيرات السالف ذكرها):

أهل الجنة يأكلون ويشربون...ولكن دونما تبول أو تغوط أو تعرق!!!
يقول تعالى : ((ونزعنا ما في صدورهم من غل إخوانا على سرر متقابلين )) (الحجر-آية 47)..مع أن الغل والشحناء والبغض كلها موجودة لأهل الدنيا!!!

قال رسول الله في وصف الجنة :( ولا خطر على قلب بشر ) !!!

فمن الملاحظات السابقة يتضح وجود تغيرات يجريها الله على جسم الإنسان فيأكل ولكن دون تبول وتغوط...

وكذلك بالنسبة لنفسيته إذ ينزع الله منها الغل..ومن هنا يمكن الإجابة على من تشعر بالغيرة بأن تشاركها في زوجها 72 من الحور العين بأن الله ينزع ما في الصدور

من كل ما قد يعكر الرضا بمتاع الجنة.

بالمثل، فإنه قد يُعجِب أهل الجنة ما يشعر أهل الدنيا -في تصوراتهم- أنه غريب ومبالغ في أمره...

ونتيجة لما سبق ، فإن كل التصورات غير مرضية يطرحها هؤلاء المشككون ..ببساطة..هي مخالفة للحقيقة؛ لأنها دنيوية من ناحية، ولأنها غير مُرضية من ناحية أخرى.

وبقي لنا هنا أن نقول : أنه بغض النظر عما نتصوره

أو نظنه حول الجنة ومتاعها، فإن المحصلة النهائية أن كل واحد من أهل الجنة سيكون راضيا يستوي في ذلك الرضا الذكر والأنثى..والدليل : قال الله تعالى : ((يا أيتها النفس المطمئنة (27) ارجعي إلى ربك راضية مرضية(28) )) (الفجر) .وكثيرا ما قال الله في القرآن الكريم : ((..رضي الله عنهم ورضوا عنه..)).

ملاحظة هامة جدا : إنّ ما قلناه من أن النصوص التي تتعلق بالآخرة تخالف تصورات العقل أمر لا ينطبق على الدنيا بتاتا،

فكل نصوص القرآن والسنة بشأن الدنيا توافق العقل وقريبة للقلب اكتشفه العلم أم جهله.(وقد تجلى ذلك بما تم اكتشافه من إعجاز علمي أذهل العلماء).

والله ولي التوفيق ، فإن أصبت فمن الله ، وإن أخطأت فمن نفسي ومن الشيطان..والله أعلم.




المصدر



راى اخر :

الحور العين ليس للجنس ؟

كونهن أبكاراً لايعني بالضرورة ذلك فهذه صفة من صفاتهن ليس إلا...

الصفات المذكورة في القرآن عن الجنة هي لمن يطمع في الجنة ولا عيب في ذلك،

فالعابد طمعاً في جنة الله عابد أيضاً وله درجته...
والصفات المذكورة في القرآن عن النار هي لمن يخاف النار ولا عيب في ذلك أيضاً

، والعابد خوفاً من النار عابد أيضاً وله درجته...

فهناك رواية عن الإمام علي بذات المعنى حيث يقول :

العابدون ثلاثة،

( عابد يعبد الله خوفاً من ناره، فتلك عبادة الرهبان.
وعابد يعبد الله طمعاً في جنته، فتلك عبادة التجار.
وعابد يعبد الله لأنه أهل للعبادة ( وفي قول آخر لأنه يستحق العبادة )، وتلك عبادة الأحرار.

كلهم عبّاد، ولكلٌ درجته عند الله، فالعابد عندما يعبد الله طمعاً في جنته أو خوفاً من ناره فهذا درجته أقل بكثير ممن يعبد الله لأنه أهل للعبادة...

والعابد الذي يعبد الله لأنه أهل للعبادة لا يكون كذلك إلا بمراحل أولها يجب عليه أن يتخلص من طمعه في الجنة أو خوفه من ناره، فإن طمع طمع برضا الله عنه وإن خاف خاف من غضب الله عليه وليس من جنته أو من ناره، ويعبد الله لأن الله أمره بذلك... وبعد ذلك سيعرف الله أكثر وأكثر حتى يراه يستحق العبادة فتراه يؤدي الواجب والمستحب، وبعدها سيصل إلى مرحلة الحب الإلهي كما قال رسول الله ( وقرة عيني الصلاة )




** أما نساء الدنيا في الآخرة، فإن وصلت للجنة فلها مرتبة تفوق بكثير مرتبة الحور وتصبح كالأميرات،

يطمع بها كل الرجال حتى يطمع كل رجل أن تعود زوجته إليه

، وللمرأة هنا الخيار أيضاً بملء إرادتها... ولكن هيهات أيضاً فالجنة مراتب،

وليس كل الرجال سيصلون إلى مرتبة تؤهلهم للزواج من إنسية...




المصدر



أصعب معصيه يعصيه العبد جهله لدين الله



أذا وفقت فهو من فضل الله واذا اخطات فمن نفسى والشيطان

يتابع فى مواضيع منفصله

doae

gif












اللهم اجعلنى خيرا مما يظنون

وأغفر ليه ما لا يعلمون

انك غفور رحيم









!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
[center]الله!!!!!اكبر
!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!![/center]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مدام فراشة
الاعضاء المتميزون
الاعضاء المتميزون


انثى
مشآرڪآتي مشآرڪآتي : 494
العمر : 33
العمل/الترفيه : شيف
المزاج : شقـــية
عضـِـوْيُتـًے : 150
بُـلاآآدٍيـے : ....
الاوسمه
sms لا اله الا اله سيدنا محمد رسول الله وحدة لا شريك له
عارض احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: تساؤلات.....   الثلاثاء 18 مايو 2010, 18:37

إن المثقف الحر الواعي سيواصل طريقه في التجديد وإعادة التأويل غير عابئ بما يقوله أصحاب الرؤية الأحادية لأن أفقهم ضيق وتهمهم باطلة وزائفة بإذن الله.
أن القرآن من حق كل مسلم وليس حكرا على جماعة تدعي امتلاكه وامتلاك حقيقته كما أنه ليس من حق جماعة أو هيئة دينية أو غير دينية أن تحجر على الناس البحث وترهبها بتهم خاوية












في حياتي علمني أغلى انسان واسقاني من حكمه.. كيف يبدأ
أمل طريق الحياة وكيف اقتنص الفرص للسعادة وأمسك أول خيط
يقودني لمستقبل أخر

رسالة حب وتقديرله








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
شمس وقمرين

عضو جديد
عضو جديد


الجنسيه :
  • مصريه

انثى
مشآرڪآتي مشآرڪآتي : 5
العمر : 8
عضـِـوْيُتـًے : 195
بُـلاآآدٍيـے :
الاوسمه
sms لا اله الا اله سيدنا محمد رسول الله وحدة لا شريك له
عارض احترام قوانين المنتدى :

مُساهمةموضوع: رد: تساؤلات.....   الخميس 20 مايو 2010, 12:52





وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ,,, من خلال العبارات في هذا المقال , دل على ان المقال به شبهة يريد ان يشكك المسلمين في هذا الدين , فعليك بالحذر ,..... هذا أولا ...

ثانيا : " االامر الذي يعصب كيف جعلت من الوعد بحور العين وعد بممارسة الجنس "

أقول معلقا على هذا التعليق ( والذي يتطلب منك توبة الى الله , إذ كان ما شرعه الله يجلب التعصب والعصبية ...!! ) :

فأولا: سماه في االحديث بالجماع ( فهي زوجته وهي له حلال ) ,

ثانيا: ثم هذا شرع لنا اي الرجال , فهو تحفيز من الله تعالى لمن حصن فرجه وحرم نفسه من الشهوة الجنسية في الحرام , أن ينال الحلال في الجنة ....

ثالثا : ثبت تحريم الذهب والحرير على الرجال , وان من لبسهما في الدنيا حرمهما في الآخرة ... ( فالأمر بالنسبة للحور العين كذلك )

فلو دخل الجنة فيكرمه ربه بأنواع المكارم ومن بينها لبسه للذهب وشربه للخمر ويتكتسي الحرير ( وكلها حرمت عليه في الدنيا )

ومن تلك المكارم حور عين ....

رابعا وأخيرا : إشكالك بالنسبة للمرأة , نرده بهذا البحث البسيط النافع المزيل للشبه باذن الله :



1-إعلمي أن الله خلق الكون وهو يدبره ويسيره , ف( لا يسئل عما يفعل وهم يسئلون )[الأنبياء:23]، ولكن لا حرج أن نستفيد حكمة هذا العمل من النصوص الشرعية وأصول الاسلام فأقول:


2- أن من طبيعة النساء الحياء – كما هو معلوم – ولهذا فإن الله – عز وجل – لا يشوقهن للجنة بما يستحين منه.


3- أن شوق المرأة للرجال ليس كشوق الرجال للمرأة – كما هو معلوم – ولهذا فإن الله شوّق الرجال بذكر نساء الجنة مصداقا لقوله : { ما تركت بعدي فتنة أضر على الرجال من النساء } [أخرجه البخاري] أما المرأة فشوقها إلى الزينة من اللباسوالحلي يفوق شوقها إلى الرجال لأنه مما جبلت عليه كما قال تعالى أومن ينشأ في الحلية [الزخرف:18].


4- قال الشيخ ابن عثيمين: إنما ذكر – أي الله عز وجل – الزوجات للأزواج لأن الزوج هو الطالب وهو الراغب في المرأة فلذلك ذكرت الزوجات للرجال في الجنة وسكت عن الأزواج للنساء ولكن ليس مقتضى ذلك أنه ليس لهن أزواج.. بل لهن أزواج من بني آدم.


** المرأة لا تخرج عن هذه الحالات في الدنيا فهي...


1- إما أن تموت قبل أن تتزوج.


2- إما أن تموت بعد طلاقها قبل أن تتزوج من آخر.


3- إما أن تكون متزوجة ولكن لا يدخل زوجها معها الجنة، والعياذ بالله.


4- إما أن تموت بعد زواجها.


5- إما أن يموت زوجها وتبقى بعده بلا زوج حتى تموت.


6- إما أن يموت زوجها فتتزوج بعده غيره.



** هذه حالات المرأة في الدنيا ولكل حالة ما يقابلها في الجنة..


1- فأما المرأة التي ماتت قبل أن تتزوج فهذه يزوجها الله – عزوجل – في الجنة من رجل من أهل الدنيا لقوله : { ما في الجنة أعزب } [أخرجه مسلم]، قال الشيخ ابن عثيمين: إذا لم تتزوج – أي المرأة – في الدنيا فإن الله تعالى يزوجها ما تقر بها عينها في الجنة.. فالنعيم في الجنة ليس مقصورا على الذكور وإنما هو للذكور والإناث ومن جملة النعيم: الزواج.


2- ومثلها المرأة التي ماتت وهي مطلقة.


3- ومثلها المرأة التي لم يدخل زوجها الجنة. قال الشيخ ابن عثيمين: فالمرأة إذا كانت من أهل الجنة ولم تتزوج أو كان زوجها ليس من أهل الجنة فإنها إذا دخلت الجنة فهناك من أهل الجنة من لم يتزوجوا من الرجال. أي فيتزوجها أحدهم.


4- وأما المرأة التي ماتت بعد زواجها فهي – في الجنة – لزوجها الذي ماتت عنه.


5- وأما المرأة التي مات عنها زوجها فبقيت بعده لم تتزوج حتى ماتت فهي زوجة له في الجنة.


6- وأما المرأة التي مات عنها زوجها فتزوجت بعده فإنها تكون لآخر أزواجها مهما كثروا لقوله : { المرأة لآخر أزواجها } [سلسلة الأحاديث الصحيحة للألباني]. ولقول حذيفة لامرأته: ( إن شئت أن تكوني زوجتي في الجنة فلا تزوجي بعدي فإن المرأة في الجنة لآخر أزواجها في الدنيا فلذلك حرم الله على أزواج النبي أن ينكحن بعده لأنهن أزواجه في الجنة ).


مسألة: قد يقول قائل: إنه قد ورد في الدعاء للجنازة أننا نقول ( وأبدلها زوجا خيرا من زوجها ) فإذا كانت متزوجة.. فكيف ندعوا لها بهذا ونحن نعلم أن زوجها في الدنيا هو زوجها في الجنة وإذا كانت لم تتزوج فأين زوجها؟


والجواب كما قال الشيخ ابن عثيمين: 'إن كانت غير متزوجة فالمراد خيرا من زوجها المقدر لها لو بقيت وأما إذا كانت متزوجة فالمراد بكونه خيرا من زوجها أي خيرا منه في الصفات في الدنيا لأن التبديل يكون بتبديل الأعيان كما لو بعت شاة ببعير مثلا ويكون بتبديل الأوصاف كما لو قلت لك بدل الله كفر هذا الرجل بإيمان وكما في قوله تعالى: ويوم تبدل الأرض غير الأرض والسماوات [إبراهيم:48]، والأرض هي الأرض ولكنها مدت والسماء هي السماء لكنها انشقت'.


ورد في الحديث الصحيح قوله للنساء: { إني رأيتكن أكثر أهل النار...} وفي حديث آخر قال : { إن أقل ساكني الجنة النساء } [أخرجه البخاري ومسلم]، وورد في حديث آخر صحيح أن لكل رجل من أهل الدنيا ( زوجتان ) أي من نساء الدنيا. فاختلف العلماء – لأجل هذا – في التوفيق بين الأحاديث السابقة: أي هل النساء أكثر في الجنة أم في النار؟
فقال بعضهم: بأن النساء يكن أكثر أهل الجنة وكذلك أكثر أهل النار لكثرتهن. قال القاضي عياض: ( النساء أكثر ولد آدم ).
وقال بعضهم: بأن النساء أكثر أهل النار للأحاديث السابقة. وأنهن – أيضا – أكثر أهل الجنة إذا جمعن مع الحور العين فيكون الجميع أكثر من الرجال في الجنة.
وقال آخرون: بل هن أكثر أهل النار في بداية الأمر ثم يكن أكثر أهل الجنة بعد أن يخرجن من النار – أي المسلمات –قال القرطبي تعليقا على قوله : { رأيتكن أكثر أهل النار } : ( يحتمل أن يكون هذا في وقت كون النساء في النار وأما بعد خروجهن في الشفاعة ورحمة الله تعالى حتى لا يبقى فيها أحد ممن قال: لا إله إلا الله فالنساء في الجنة أكثر ).
الحاصل: أن تحرص المرأة أن لا تكون من أهل النار


إذا دخلت المرأة الجنة فإن الله يعيد إليها شبابها وبكارتها لقوله : { إن الجنة لايدخلها عجوز.... إن الله تعالى إذا أدخلهن الجنة حولهن أبكارا }.


ورد في بعض الآثار أن نساء الدنيا يكن في الجنة أجمل من الحور العين بأضعاف كثيرة نظرا لعبادتهن الله.


قال ابن القيم ( إن كل واحد محجور عليه أن يقرب أهل غيره فيها ) أي في الجنة.


وبعد: فهذه الجنة قد تزينت لكن معشر النساء كما تزينت للرجال في مقعد صدق عند مليك مقتدر فالله الله أن تضعن الفرصة فإن العمر عما قليل يرتحل ولا يبقى بعده إلا الخلود الدائم، فليكن خلودكن في الجنة – إن شاء الله – واعلمن أن الجنة
مهرها الإيمان والعمل الصالح وليس الأماني الباطلة مع التفريط وتذكرن قوله : { إذا صلت المرأة خمسها وصامت شهرها وحصنت فرجها وأطاعت زوجها قيل لها: ادخلي الجنة من أي أبواب الجنة شئت .


هذا ما تيسر جمعه , والله أعلم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
تساؤلات.....
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: 
قسم اسلاميات
 :: 
جناح الكلام فى الدين والدروس الخاصه
-
انتقل الى: